لماذا أنا هنا؟ هل هو لقاء جديد أم وداع أخير؟ رغبة في إقامة علاقة جديدة أم هروب من واقع محمل بالضغوط إلى زمن اللامسئولية؟ ولكن هل سأجد هذا الزمن؟هل كل قديم ثمين؟ غالبًا الثمين هو الذكريات. كل هذه الأسئلة وأكثر كانت تدور في رأسي وأنا أتأمل الواجهة البائسة لبيتنا القديم...